"تمام أبو حمدان" مثالاً حقيقياً للتأقلم في السويد

 "تمام أبو حمدان" مثالاً حقيقياً للتأقلم  مع المجتمع الجديد

 

أستطاعت الشابة تمام أبو حميدان أن تتأقلم مع المجتمع السويدي و أن تدخل سوق العمل في وقت قصير جداً، لذلك اعتبرتها وسائل الاعلام  السويدية مثالاً رائعاً  للتأقلم  مع  المجتمع السويدي.

 

تقول  "تمام"( 27 عاما ) :" أتيت الى هنا مع عائلتي لنبحث عن الامان والاستقرار الذي لا نجده  بسبب  الحرب في غزة فقررنا اللجوء إلى السويد، والبداية كانت من الصفر و كان هذا صعباً ، ففي أسبوعي  الأول هنا ، بدأت العمل في مطعم صغير، و في نفس الوقت  كنت أدرس اللغة السويدية وخلال شهرين أنهيت  دراسة اللغة.

تتابع تمام : ” كنت أسهر كثيرا للدراسة وتعلم اللغة، لأنني كنت متأكدة أن اللغة هي المفتاح الذي سيفتح لي كل الابواب في السويد،  و عملي في مطعم  البيتزا لم يمنعني من الدراسة ، فقررت أن أبحث عن فرصة أكبر، و راسلت إحدى الشركات التي تهتم  باللاجئين وتقدم المساعدة لهم وعملت معهم  كمتدربة، فكنت أترجم وثائق ، بالإضافة الى مساعدة اللاجئين في البحث عن عمل في السويد، ثم اصبحت مدربة و كان ذلك صعباً  لأنني هنا منذ أقل من سنتين .

تُنهي تمام حديثها  وتقول "  أردت أن أكون جزءاً من المجتمع الجديد و أقول مرة ثانية أن أفضل طريقة للتأقلم في السويد هي تعلم اللغة السويدية، فهي تساعدنا على ايجاد عمل، لنصبح منتجين في  الدولة والمجتمع.

و هذا  يحتاج الكثير من العمل والصبر، فأنا أعتقد أن أي شخص يستطيع أن يحقق كل أحلامه بالارادة والصبر.

 

مثال – أمثلة

 

تأقلم – يتأقلم – تأقُلم

 

حقيقي

 

يبلغ – بلغ

 

 

سوق العمل

 

يبحث – بحث –بحث (عن)

 

رائع

 

يجد- وجد – إيجاد

 

 

استقرار

 

لجأ – يلجأ – لجوء

 

 

مُتأكد

 

قرر – يقرر –قرار

 

 

فرصة

 

أنهي – يُنهي- إنهاء

 

 

أحد + (جمع)

إحدى + (جمع)

 

تابع – يُتابع-متابعة

 

مُدرب

 

سهر – يسهر - سهر

 

مُتدرب

 

راسل – يراسل - مُراسلة

 

وثيقة - وثائق

 

اهتم –يهتم – اهتمام

 

 

جزء - أجزاء

 

ترجم – يُترجم - ترجمة

 

أفضل طريقة

 

 

يحتاج

 

 

مُنتج

 

يعتقد

 

 

إرادة

 

يحقق ( أحلام)

 

صبر

 

 

 

Uppsala University 2015 program